اليوم العربي لمحو الامية

Want create site? With Free visual composer you can do it easy.

2022/1/8- تحيي المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الالكسو) مع الدول العربية، اليوم العربي لمحو الامية والذي يصادف اليوم الثامن من كانون الثاني/ يناير من كل عام، حيث تم إقرار هذا اليوم من قبل جامعة الدول العربية في عام 1970، والذي هو نفس تاريخ تأسيسها للجهاز العربي لمحو الامية وتعليم الكبار عام 1966، ويـأتي هذا الاحياء في إطار رسالة المنظمة وتوجهاتها الهادفة الى الوفاء بالتزاماتها، وضمان التعليم الراقي النوعية للجميع، وانطلاقا من أن التعليم هو السبيل الأمثل للتنمية والتقدم والاستقرار، حيث تدعو الالكسو دائما الحكومات العربية الى تكثيف العمل من أجل الارتقاء بملف مكافحة الأمية، فما زالت هذه القضية تؤرق العالم العربي، حيث ان استمرار وجود محو الامية والتباطؤ في استئصالها يهدد مستقبل التنمية الشاملة، ويصبح من الصعب مواكبة التطور التكنولوجي والرقمي والمعرفي الذي يتحكم في حياتنا المعاصرة، وتشير احصائيات المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الالكسو) الى أن معدلات الأمية في الوطن العربي في عام 2018 بلغت 21% وهو نسبة مرتفعة مقارنة مع المتوسط العالمي الذي يبلغ 13.6%.

أما على الصعيد الفلسطيني وحسب آخر بيانات قدمها مركز الإحصاء في عام 2020، فإن معدلات محو الأمية في فلسطين من أقل المعدلات في العالم بنسبة 2.6% بين الأفراد 15 سنة فأكثر، ويبلغ عدد مراكز محو الأمية في فلسطين 81 مركزا، بواقع 56 مركزا في الضفة الغربية، و25 مركزا في قطاع غزة، وذلك في العام الدراسي 2019/2020، وقد بلغ عدد الطلبة الملتحقين بتلك المراكز 1247 طالب، منهم 695 ذكرا، و552 أنثى.

وتؤكد اللجنة الوطنية الفلسطينية على ضرورة مكافحة الأمية والحد منها على المستوى الفلسطيني والعربي، وبذل كل ما يمكن في سبيل رفع وتعزيز شعار “التعليم الجيد” والذي هو الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة، والسعي من أجل تقليل نسبة الأمية في فلسطين ودعم الممارسات الفعالة لمحو الأمية فضلا عن النهوض بمجتمعات تعلم دينامية.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.